أخبار عاجلة

اسعار النفط تقفز عاليا بسبب ازمة فنزويلا وامريكا متخوفة من تقلص صادراتها


اسعار النفط تقفز عاليا بسبب ازمة فنزويلا وامريكا متخوفة من تقلص صادراتها

تواصل الولاية المتحدة تشديد الخناق على نظام مادورو ، في خطوة قد تكبح صادرات الخام من هذا البلد الغني بالنفط إلى الولايات المتحدة  وباقي البلدان المستوردة للنفط وقد نتج عن هده الخطوة  ارتفاع  أسعار النفط، يوم  الثلاثاء، مباشرة بعد أن فرضت واشنطن عقوبات على شركة النفط الحكومية الفنزويلية.
ويمثل النفط اكثر من 80 في المائة من الناتج الوطني الخام والمورد الرئيسي الدي يقوم عليه الاقتصاد الفنزويلي ويشغل يد عاملة مهمة جدا وتسعى واشنطن من خلال هده الخطوة الغير المحسوبة النتائج  إلى تكثيف الضغط على نظام  نيكولاس مادورو قصد 

التنحي عن الحكم لفائدة  خوان غوايدو المدعوم من امريكا والاتحاد الاوروبي. وفي نفس الوقت يشكل ارتفاع اسعارالنفط   خطر حقيقي على اقتصاد الولاية المتحدة لان النفط مربوط بالدولار واي صعود في النفط سيؤدي الى تقلص الصادرات الامريكية 

بسبب ارتفاع قيمة الدولار وبالتالي ارتفاع قيمة المنتوجات .سببها العقوبات على فنزوبلا  التي ستؤدي الى تقليل العرض في ظل  ارتفاع الطلب سوف يؤدي الى ارتفاع الثمن ،دفعت وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، خالد الفالح السعودية: للخروج والتأكيد  بأن أزمة فنزويلا لم تؤثر على سوق النفط ولا حاجة لإجراءات إضافية

ويؤكد محللون  ان وفرة إمدادات النفط العالمية والتباطؤ الاقتصادي، لاسيما في الصين، يحدان من ارتفاع أسعار الخام.
و حتى هده الساعة  11.17 بتوقيت غرينيتش، بلغت عقود الخام الأمريكي "غرب تكساس الوسيط" 53,56 دولار للبرميل، 

مرتفعة بنسبة 0.4%، مقارنة بسعر التسوية السابقة، فيما بلغت عقود "برنت" 60.57 دولار للبرميل، مرتفعة بنسبة 0.44%.
ورغم دلك  الولايات المتحدة تعتبر من اكبر مستوردين  للنفط الفنزويلي رغم الخلافات السياسية. المورثة من حقبة  القطبية 

الثنائية  ولدى فنزويلا أكبر احتياطيات نفطية مؤكدة في العالم، وهي أيضا عضو من اعضاء  منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك".
وبمجرد  فرض العقوبات طمأن وزير الخزانة الأمريكي ​ستيفن منوتشين، الأسواق من مخاوف حدوث شح في المعروض قائلا إن 

"أصدقاءنا بالشرق الأوسط​ سيعوضون أي نقص في ​النفط​ بسبب إجراءاتنا ضد فنزويلا".والولايات المتحدة عليها ان تحسم المعركة سريعا في فنزويلا وترامب يضع الاقتصاد الامريكي في خطر كبير في حالة حدوث  تقلبات في اسعار النفط


المصدر: وكالات









ليست هناك تعليقات